شبكة موقع.نت™
التقنية, عالمٌ بلا حدود

ما هو رأي القانونين في مسلسل ” How To Get Away With Murder” ؟

0 52

Advertisement

كيف تفلت بجريمة قتل “How to get away with a Murder” هو مسلسل امريكي درامي تلفزيوني تم عرضه لاول مرة على قناة ABC  في 25 سبتمبر 2014. المسلسل من تأليف  بيتر نووك وانتاج شوندا ريمس واستديوهات ABC.

تلعب فيه الممثلة فيولا دافيس دور اناليس كيتنق،أستاذة القانون في جامعة فيلادلفيا العريقة والتي تتورط مع خمسة من طلابها في جريمة قتل. يعرض المسلسل مجموعة من الممثلين.

ألفريد إينوك ، جاك فالاهاي ،أجا نعومي كينغ ،مات ماكغري وكارلا سوزا كطلاب للاستاذة كيتنغ ، وشارلي ويبر وليزا ويل كموظفين لديها ،وبيلي براون كمحقق في قسم شرطة فيلادلفيا وعشيق اناليس.

برز المسلسل بقوة في  الساحة وحاز على استحسان المشاهدين, لكنه من ناحية اخرى واجه الكثير من الانتقادات من قبل العاملين في مجال القانون, اذا تم وصفه بأنه ” فانتازيا” ولا يمت للواقع بصلة. حاولنا في هذا المقال جمع وتلخيص بعد الاعتراضات التي وجهت لهذا العمل الفني.

 

الخروج عن المسار القانوي وانتهاك السرية:

لم يستغرق الأمر وقتًا طويلاً بالنسبة لمسلسل “how to get away with murder” ليخرج عن المسار القانوني المتعارف عليه. ففي الحلقة الاولى كنا جميعنا نعلم أن بروفيسر كيتنغ كانت تناقش قضية حقيقية نشطة, قضية كانت تمثل فيها اناليس المدعى عليه المتهم بالقتل.  فهي لا تناقش قضية موكلها فحسب، بل إنها تقدم معلومات سرية حول تلك القضية إلى غرفة مكتضة بالناس. منتهكة واحدة من أهم القواعد الأساسية في مهنة المحاماة وهي أن العملاء محميون بسرية تامة “Attorney/client Confidentiality”.  وبدون إذن العميل، لا يجوز للمحامي مشاركة المعلومات حول القضية ولا يجوز مشاركة أي شيء يمكن أن يضر بالقضية . في لحظة ما اثناء متابعتنا للحلقة، نكتشف ان بروفيسر كيتينغ كيتنغ تمنح خطتها الكاملة إلى طلاب الفصل.

 

الطلاب عديمي الخبرة:

HOW TO GET AWAY WITH MURDER

أنا أشعر بالفضول حيال ماهية شعور المتهم إذا علم أن محاميه كان يستخدم مجموعة من الطلاب في فصل القانون الدراسي الاول للدفاع عن قضيته. فأنا عن نفسي إذا قمت بتوكيل محام للدفاع عن في قضية ما، أتوقع أن يدافع عني المحامي نفسه لا أن يحضر مجموعة من اشخاص لم يحصلوا بعد على أول فكرة عن كيفية عمل النظام القانوني، ولا يعرفون الكثير عن الدفاع قانوني الصحيح، بل واكثر من ذلك يحملون معلومات حول  القضية. معلومات سرية عن حالتي التي يمكنهم مشاركتها مع أي شخص . والتساؤل مطروح عن ما إذا كانت تدفع أجرا نظير الوقت الذي يتواجد فيه هؤلاء الطلاب للعمل في قضاياها. والتساؤل مطروح ايضاً في مسألة ما إذا كان من المناسب استخدام منصبها المدفوع كأستاذ في الجامعة لعقد مسابقة لتحديد من ستقوم بتوظيفه للعمل مع طاقمها؟

 

الأدلة المسروقة:

خلال العرض يمكن ملاحظة ان بعض الادلة كانت مسروقة وتم الحصول عليها بصورة غير قانونية. والمعلوم أن القاضي لن يقرر أبدا الاعتراف بالأدلة المسروقة ولا حتى أن يتجاهل مسألة ما إذا كانت الأدلة قد سُرقت. بدلا من ذلك، سيتم استبعاد هيئة المحلفين من قاعة المحكمة، وستكون هناك مرافعة حول ما إذا كان سيتم قبول هذه الادلة.

 

السلوك في استجواب الشاهد

من المقبول بالنسبة لمحامي الدفاع ( والاطراف ذات الصلة) استجواب الشهود. ولكن، من غير المقبول له ان يذهب الى الشاهد منتحليا شخصية اخرى او الكذب فيما يتعلق بهويته. نرى هذا ما حدث في المسلسل عندما تم استجواب تقني المعلومات عن طريق احد طلاب بروفيسر كيتينغ.

 

ما هو رأي المحاميين في مسلسل how to get away with murder ؟

 

آدم نيهان ، المحامي في شركة “Opticliff Law ” وهي شركة قانونية في الولايات المتحدة, في اجابة لها عن هذا السؤال على موقع Quora اجاب بالاتي:

” لقد شاهدت حلقة واحدة من المسلسل، اعتقد انها كانت اول حلقة في المسلسل. الجانب القانوني منها خيال ممتع بنسبة 100٪ ، وإذا كنت محاميا من ذلك النوع الذي يرى أنه من المهم أن يكون التمثيل الدرامي لمهنة دقيقا حقاً، فستشعر بالاهانة والغضب. أنا متأكد.

الحلقة التي شاهدتها، إذا كنت أتذكر حقًا ، مجموعة من طلاب القانون الشباب الجريئين الذين قرروا تغطية جريمة قتل أو شيء أخرق من هذا القبيل، و فيولا ديفيز كأستاذ قانون ذكي ودقيق الذي يمكنك القول انه ربما كان من المتوقع أن يتطور إلى نوع من الشخصيات القيادية المعيبة المثيرة للاهتمام ، نوع من امثال ربما ريك غرايمز أو كارول بالنسبة لأساتذة القانون. لا، لم يكن الأمر وحتى قريباً من الواقعية، لأن معظم أساتذة القانون والطلاب لا يغطون جرائم القتل, ولا يحملون أساتذتهم في القانون للغش على أزواجهم، ولكن … إنه عرض تلفزيوني شهير ، لماذا أتوقع أن يصور الحياة الرتيبة لطالب القانون الذي ينام فوق “كتاب قانون العقود” في بدروم مكتبة؟

بدا وكأنه عمل درامي بسيط ومثير وجذاب  ولكني لم أجده مثيرا للاهتمام بشكل خاص ، ولهذا السبب لم أشاهد ما بعد الحلقة الأولى ، ولكن ذلك لم يكن له أي علاقة بحقيقة أنه كان يضم محامين.”

728
تعليقات