للتسلية واستعادة بعض الذكريات: مراجعة الهاتف المحمول Nokia 3310

0 29

هذا المقال “فقط للمتعة” .. والذي نقدم فيه لكم مراجعة للهاتف الأسطورة Nokia 3310 .. كونوا معنا.

مقدمة:

الهاتف غني عن التعريف بالطبع، خاصة لأولئك الذين يحملون سجل عريض في إقتناء الهواتف المحمولة .. لا يعتبر الهاتف أول جهاز تطلقه الشركة الفنلنديه “نوكيا” ولكن هو الأول من نوعة بواجهة تشغيل جديدة كليا.

الجهاز يعتبر نقطة تحول في تاريخ الأجهزة المحمولة، حيث بدأت بالتحول إلى أجهزة شخصية يمكن لأي فرد إقنائها .. الجهاز يحمل الكثير من المميزات التقنية ولكن من ناحية أخرى يحمل العديد منّا ذكريات مع هذا الجهاز.

nokia-3310-screenوبالنسبة للأطفال، فتعتبر لعبتي “Impact و Snake” من أشهر الألعاب الذي ظهرت من الهاتف في تلك الفترة.

nokia-3310-new

الصورة أعلاه ظهرت في مقالة في شهر أبريل تشير إلى تحول الجهاز الى نظام Windows Phone بالكامل وحصولة على كاميرا بدقة 41 ميقابكسل تماما كالتي في جهاز Lumia 1020 كذلك مع ألوان متعددة زاهية .. بدأت هذه المقالة بالإنتشار على مستوى واسع جداً، ولكن إذا أمعنت عزيزي القارئ في شهر صدور المقالة فهو شهر شهير بـ”كذبة أبريل” هذة الدعابة التي إنتشرت من موقع Lumia Conversations.

يعتبر الهاتف أحد أكثر الهواتف مبيعا في تاريخ نوكيا بجملة مبيعات بلغة 126 مليون هاتف حول العالم منذ الإعلان عنه في 1 سبتمبر من العام 2000.

والآن إليكم المميزات التقنية للجهاز

التصميم:

يأتي الجهاز بوزن كلي يبلغ وزنه 133 جرام وبأبعاد 113x48x22 ملم .. بالنسبة للشاشة فإن الجهاز يأتي بدقة 84×48 بيكسل آحادية اللون بكثافة 5 خطوط وهي قديمة نوعا ما .. كما يأتي الهاتف بأحجام خطوط متفاوته على حسب التطبيق المستخدم وكذلك شاشة موفر الطاقة.

بالنسبة للأزرار، يحتوي الهاتف على زر أزرق رئيسي للدخول وز يحمل علامة c وذلك للتراجع ومسح ما تكتبه في الرسائل أو سجل الهاتف، وسهمين أعلى وأسفل وأزرار الإتصال العادية .. أما بالنسبة للإطار والغطاء الأمامي والخلفي فيمكنك تغيره.

الجهاز كما هو معلوم لا يدعم تقنية اللمس وكذلك الدقة الضعيفة للشاشة والألوان الغير متاحة تمام لا تسمح بمشاهدة حتى الفيديوهات ذات الجودة تحت الضعيفة LOL .. الجهاز لا يحتوي على منفذ للذاكرة الخارجية .. أما بالنسبة للذاكرة الداخلية فإن الجهاز يمكنه إستيعاب حتى 8 مكالمات لم يرد عليها وأخرى للمستلمة وأخرى للصادرة 😁😁.

المميزات:

يحتوي الهاتف على مميزات مبهرة في ذلك الوقت :

  • رسالة الترحيب ورمز نوكيا الشهير عند بدأ تشغيل الهاتف.
  • 10 مستويات للصوت و35 نغمات مختلفة للرنين.
  • نظام تنبيهات بالنغمة أو الهزاز.
  • الكثير من التطبيقات الجديدة: النص التبؤي – الآلة الحاسبة – طريقة المحادثات بالرسائل “Chat” – نظام التنبيه – تحديث للخلفيات – لعبتي Space Impact و Snake.
  • نظام الملف الشخصي “profile”: حيث يمكنك تخصيص الكثير من الأشياء الشخصية مثل نغمة الرنين و مستوى الصوت والخلفية وغيرها من الأشياء.

البطارية:

من الأشياء الجديدة في الهاتف والتي قد لا يعرفها معظم المستخدمين، هو أنه على حسب وزن البطارية تختلف رسالة الترحيب، فالإصدار ذو البطارية وزن 133 جرام يحتوي على رسالة الترحيب المعتادة .. أما إذا إقتنيت وزن 115 جرام فإنك ستحصل على شاشة بيضاء مملة فقط.

أما بالنسبة للبطارية فهي مصنعة بالكامل من هيدريد معدن النيكل سعة 900mAh والتي تمنحك 55 – 260 ساعة في وضع الإستعداد و ساعتان ونصف إلى أربع ساعات ونصف في وضع المكالمات.

خاتمة:

الجهاز ومما لا يدع مجال للشك أنه هاتف ترك بصمته بوضوح تام في مجال الهواتف الذكية .. اليوم يعتبر الجهاز أحد مصادر المسابقات الحصرية داخل أماكن التسويق الكبرى وغيرها.

كذلك القليل والقليل جداً من الناس يستعملون الجهاز كجهاز ثانوي .. كذلك يعتبر الهاتف مركز فخر لكثير من الذين يقتنونه.

وأخيرا أصبح الهاتف جالب للكثير من الدعابات الذي ترتكيز إلى مفهوم مقارنة الهاتف مع إحدى الأجهزة الجبارة هذه الأيام مثل : Xperia Z3 و Galaxy S6 و iPhone 6.

قد يعجبك ايضاً المزيد من المحرر